الأربعاء، 20 يونيو، 2012

الجرح و الملح (1)

الجرح و الملح

 (1)
الجرح



 ( الالف- الميم – اللام ..تلك الاحرف هى قصة حياتى
ما بين أمل ومال وآلم . تُرى باى منهم ابتدئ طريقى وبماذا ينتهى ؟!..ام انى ادور فى طريق الى ما لا نهاية ...؟)

هكذا بدأت خطابها إلى فتحسست الالم دون الامل و شعرت فقر السعادة دون زهوة المال ..لم اعرفها لكنى قابلتها فى احدى ندوات مناقشة الاعمال حيث صافحتنى و تحدثت معى هكذا قالت هى نفسها لكن  فى الحقيقة أنا لا اتذكرها ..من هنا بدأت قصتى معها يوم دلفت الى بريدى الالكترونى اتفصحه كالعادة و انا احتسى قهوتى ظهرا فاذا برسالة ليست كالمعتاد.. رسالة تحت لقب مستعار او بالاصح رقم مستعار (4574) تعرفت إليها من كلماتها التى حدثتى بها كأنها تعرفنى لتقص على قصتها و تبث الى شكواها و احزانها احيانا تكتب لى كأخ لها تحدثنى بلا القاب، تمازحنى و تتدخل بحياتى الشخصية و احيانا اخرى تحدثنى بمنتهى الجدية تثرثر كغريبين بقطار و تعتذر عن اى ازعاج قد تكون سببته رسائلها و هى تختم عباراتها .

 رسالة :ـ
ـ(كنت شابة جميلة كالوهج الخاطف للعيون ...لا مهلا.. لا يصح أن اتحدث عنى و لا يُذكر هو فدعنى اعدل بداية قصة لم يسمح لى القدر بفرصة ثانية فيها ..كنا شابين نملك وهج العشق بانفاسنا لا يتسع لنا مكان إلا و يحترق بدفء اشواقنا و نلهب الجو براكين عشق ثائرة...يا الهى ..كم كنت صغيرة ذاك الوقت و بريئة تمتعت بشجاعه عجز الجميع ان يتحلى بها حتى كبار رجال عائلتى ...
لم اعشقه فسحب بل تعلقت روحى به تعلق لا يمكنك ان تصفه إلا لمن ذاق حلاوته و لوعته... فعشق الروح للروح هو اسمى و اقسى معانى الانسانية و إلا لما كنا سنبعث مع من نحبهم يوم ينادى المنادى. مازلت اذكر اخر لقاء بيننا كأنه كان البارحة مازالت يدى ترتعش كأنه قد لمس وجنتى للتو يقطفها ،صوت انفاسه يصاحبنى ،وهج همساته دفء ضمته ..آه ضمته الوثيرة المحكمة ..انا ابغض اى امرأه بعدى تمتعت بجنة حضنه تبخترت اصابيعها على شواطئ صدره الدافئة ..غفلت امر الدنيا و رأسها على كتفه .. ارجوك لا تظن بى سوء كما فعل عمى حين علم بعشقنا المستتر فانا لم اكن سوى انثى عاشقة..يومها رددت ظنونه بقوة اخبره انى لم اتلوث باسم الحب مع رجل اذكره بصلاوتى .)ـ

 >
>
>
>
>

يـــتبع 

حورية

هناك 8 تعليقات:

  1. الف مبروك المدونة معلش هي متأخرة شوية
    التدوينة جميلة جدا منتظر البقية

    ردحذف
  2. عاجبني اسم المدونة :) التدوينة جميلة منتظرين تكملتها

    ردحذف
  3. و ننتظر البقية .. جميلة البداية :)

    ردحذف
  4. فى أنتظار البقية يا أحلى حورية

    ردحذف
  5. مصطفى : الله يبارك لك ..شكرا كتير على مرورك الكريم يا صديقى و مستنيه رأيك فى القصة

    ردحذف
  6. محمد : سعيده انها عجبتك و الباقى فى الطريق ..شكرا لمتابعتك :)

    ردحذف
  7. اسماء: شكرااااا و ان شاء الله القادم يعجبك ..تحياتى

    ردحذف
  8. اية: انتى الاحلى يا صديقتى شكرا اتشجيعك و مستنيه رأيك

    ردحذف